الثلاثاء , أكتوبر 15 2019

صور ملهمة.. هكذا واجهت إبنة الـ17 عاماً السرطان!

لم تستلسم الأميركية أندريا سالازار (17 عاماً) بعدما اكتشفت إصابتها بمرض هودغكن، أحد أنواع السرطانات اللمفاوية، في شهر شباط الفائت، بالنسبة إليها إرادة الحياة أقوى من المرض.

فعلى الرغم من أنّها اختبرت أوقاتاً صعبة بعد تساقط شعرها نتيجة للعلاج الكيميائي، قررت أن تكمل حياتها وأن تحقق حلمها في عالم عرض الأزياء، وهكذا خصعت لجلسة تصويرية بفستان فيروزي زادها جمالاً.

عن هذه الخطوة، تقول أندريا إنّها أرادت عبرها أن تلهم الفتيات الصغيرات في المستشفى حيث تخضع للعلاج، وأن تؤكد لهن أنّ الجمال الداخلي أهم من الخارجي.

5db1792a4400104595b97549e8d308e1 48e7ce723f31fbb3c2ec23c0a862fb88eba4570aef4986dc9ed4ac5cdf05a3f4

عن مهى أمين

مهى أمين
هي ليست بصحفية، إنما مدونة ومراقبة. تختار المقالات الاجتماعية، الفنية، الغذائية وأخبار المرأة القريبة الى الواقع التي ليس من الضرورة ان تعبر عن آرائها إنما منقولة ومختارة بعناية من مختلف مراكز الاخبار و المواقع. لا يتحمل موقع خبر طازة مسؤوليتها.

شاهد أيضاً

ما هي قصة مقولة ” كل الطرق تؤدي الى روما “؟

Share this on WhatsAppكانت روما في الماضي أهم عاصمة في العالم فكانت تسيطر على جنوب …