الإثنين , ديسمبر 16 2019

لمحة عن داء كرون – Crohn’s Disease

داء كرون هو حالة طويلة الأمد تسبب التهاباً في بطانة الجهاز الهضمي.

يمكن للإلتهاب أن يؤثر على أي جزء من الجهاز الهضمي من الفم إلى الشرج، ولكن غالباً ما يحدث في القسم الأخير من الأمعاء الدقيقة (اللفائفي) أو الأمعاء الغليظة (القولون) .

يمكن أن تشمل الأعراض الشائعة:

•     الإسهال

•     آلام البطن

•     التعب (الإرهاق الشديد)

•     فقدان الوزن غير المقصود

•     الدم والمخاط في غائطك (البراز)

يبقى الناس الذين يعانون من داء كرون في بعض الأحيان لفترات طويلة غير مصابين بأي أعراض، أو أعراض خفيفة جداً. يُعرف هذا بإسم السكون. يمكن أن تُتبع فترة السكون بفترات تتهيج فيها الأعراض وتصبح مزعجة بشكل كبير.

لماذا يحدث داء كرون

السبب الدقيق لداء كرون غير معروف. ولكن تشير البحوث إلى أن هناك مجموعة من العوامل قد تكون مسؤولة عنه.   تشمل:

•     الوراثة – قد تزيد الجينات التي ترثها من والديك خطر الإصابة بداء كرون

•     الجهاز المناعي – قد يُسَبب الإلتهاب بسبب وجود مشكلة في الجهاز المناعى (دفاع الجسم ضد الخمج والمرض) الذي يتسبب في مهاجمة البكتيريا النافعة في الأمعاء

•     الإصابة السابقة – قد تؤدي الإصابة السابقة إلى تحريض استجابة غير طبيعية من الجهاز المناعي

•     التدخين – يعاني مرضى داء كرون من المدخنين عادة من أعراض أكثر حدة من غير المدخنين

•     العوامل البيئية – داء كرون أكثر شيوعا في الدول الغربية، وأقل شيوعا في المناطق الفقيرة من العالم مثل أفريقيا، مما يشير إلى الدور الذي تلعبه البيئة (وخاصةً النظافة)

علاج داء كرون

لا يوجد حالياً أي علاج لداء كرون لذلك فإن أهداف العلاج هي وقف العملية الإلتهابية وتخفيف الأعراض (للحث والحفاظ على فترة السكون)، وتجنب الجراحة قدر الإمكان.

تكون عادة المعالجة بالستيروئيدات القشرية (الكورتيزون) هي المعالجة الأولى المعروضة للحد من الأعراض. تُستخدم الأدوية الكابحة للجهاز المناعي (كابحات المناعة) ويمكن استخدام الأدوية التي تقلل من الإلتهاب في حال عدم الإستجابة على المعالجة السابقة.

تكون العملية الجراحية ضرورية في بعض الحالات لإزالة الجزء الملتهب من الأمعاء.

عندما تصبح أعراضك تحت السيطرة (فترة السكون)، يمكن إضافة علاجات إضافية تساعد في تحقيق ذلك.

من المُتأثر؟

داء كرون هو حالة غير شائعة نسبياً.

يمكن أن يؤثر داء كرون على جميع الفئات العمرية، بما في ذلك الأطفال. لكن تتطور معظم الحالات لأول مرة بين عمر 16 و 30 سنة.  ويتطور أيضاً عدد كبير من الحالات بين عمر 60 و 80 سنة. يؤثر داء كرون على النساء أكثر قليلا من الرجال، ولكن عند الأطفال يتأثر الفتيان أكثر من البنات.

داء كرون شائع عند الأشخاص البيض أكثر من السود والآسيويين.

crohns-disease-520x245

المضاعفات

يمكن للإلتهاب مع الوقت أن يُلحق الضرر بأجزاء من الجهاز الهضمي، مما يؤدي إلى مضاعفات إضافية، مثل تضيق الأمعاء والقناة التي تتطور بين نهاية الأمعاء والجلد بالقرب من فتحة الشرج أو المهبل (ناسور).

تتطلب هذه المشاكل عادة العلاج الجراحي.

عن khabar

khabar
هو ليس بصحفي، إنما مدون ومراقب. يختار المقالات السياسية والاجتماعية المتداولة والقريبة الى الواقع التي ليس من الضرورة ان تعبر عن آرائه إنما منقولة ومختارة بعناية من مختلف مراكز الاخبار و المواقع. لا يتحمل موقع خبر طازة مسؤوليتها.

شاهد أيضاً

لا تتجاهلوا هذه الأعراض… قد تشير الى الإصابة بسرطان الرئة!

Share this on WhatsAppيعتبر سرطان الرئة من أنواع السرطان التي تتسبب بأعلى مستوى من الوفيات …

إنتو نبض الوطن... كونو قلب واحد.

#لبنان_بدّو_نبض