الأربعاء , فبراير 19 2020
الرئيسية / رياضة / رياضة محلية / لبنان يتعادل سلبا مع مضيفه الأردني

لبنان يتعادل سلبا مع مضيفه الأردني

انتهت المباراة الودية التحضيرية لمنتخبنا الوطني اللبناني بمواجهة نظيره الأردني بالتعادل السلبي , في اللقاء الذي جمع المنتخبين في العاصمة الأردنية عمان .
لم يقدم المنتخب اللبناني الأداء المطلوب يف الشوط الأول , ولكنه تحسن نوعيا في الشوط الثاني و اتسمت تبديلات المدرب المونتينيغري رادولوفيتش بالنزعة الهجومية و لكنه فضل في خطف الفوز بعد إضاعة حسن معتوق لأكثر من فرصة , فكان كالعادة الاكثر تحركا على الصعيد الهجومي في المنتخب , و لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي في اللقاء الأخير التحضيري للبنان قبل قرعة التصفيات النهائية المؤهلة الى كأس آسيا المقامة في الامارات 2019
و اليكم ما جاء في المؤتمر الصحافي للمدرب رادولوفيتش بعد المباراة :
وصف المدير الفني لمنتخب لبنان لكرة القدم المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش مجريات المباراة بلقاءات التصفيات من ناحية الندية والجدية والإجادة من الطرفين، لا سيما أنهما في مرحلة إختبارية على طريق الإعداد للدور الحاسم من تصفيات كأس آسيا “الإمارات 2019”.
وأشار رادولوفيتش في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة أن المنتخبين تقاسما السيطرة، وكان الجانب اللبناني الأبرز في الشوط الأول، لافتاً إلى أرضية الملعب الممتازة، والتي يفتقد لاعبوه إلى مثلها في بلدهم ما يعيق تطور أدائهم وإظهار فنياتهم وإعتيادهم على التحكّم في صورة أفضل بالكرة.
وإذ تمنّى رادولوفيتش التوفيق للجانبين في التصفيات الحاسمة، كشف انه يفضّل ألا تضعهما القرعة في مجموعة واحدة. كما تساءل عن سبب تحديد موعد إجراء القرعة في كانون الثاني المقبل، بدلاً من تشرين الأول أو تشرين الثاني، ما أدّى إلى تقليص فرص خوض مباريات ودية والإضطرار إلى الإكتفاء ببعض المعسكرات للوقوف على جهوز اللاعبين وإطلاق تدريبات تعزز إنسجامهم الميداني .

عن khabar

khabar
هو ليس بصحفي، إنما مدون ومراقب. يختار المقالات السياسية والاجتماعية المتداولة والقريبة الى الواقع التي ليس من الضرورة ان تعبر عن آرائه إنما منقولة ومختارة بعناية من مختلف مراكز الاخبار و المواقع. لا يتحمل موقع خبر طازة مسؤوليتها.

شاهد أيضاً

من هي كوريا الجنوبية وهل قادرين على تقديم نتيجة إيجابية أمامها ؟

Share this on WhatsApp _في البداية الجميع يعرف الوضع الذي يعيشه وطننا الحبيب لبنان والظروف …

إنتو نبض الوطن... كونو قلب واحد.

#لبنان_بدّو_نبض