نصائح تغذية

التغذية وفيروس كورونا: كل ما عليكم معرفته

ما هو فيروس الكورونا؟
الكورونا هي فيروسات سريعة الانتشار، تترواح عوارض العدوى بين نزلات برد شائعة الى التهاب رئوي حاد، فشل كلوي، ووفاة. في كانون الأول/ديسمبر ۴۰۱۹ ضجّ العالم بظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا عرفت بكورونا كوفيد-۱۹ ((Corona Covid-19، ليصبح مجموع سلالات فيروسات الكورونا سبعة (من ضمنها متلازمة الشرق الأوسط التنفسية).

نتيجة لظهور  فيروس كورونا وانتشاره بحدّة وبسرعة في أرجاء العالم، أعلنت منظمة الصحة العالمية أنّ الفيروس وباءً عالمياً (جائحة). وبدأت دول العالم بأخذ التدابير اللازمة للحدّ من انتشاره.
خلّف انتشار كوفيد-۱۹ الكثير من الأضرار الصحية والاقتصادية اذ سجّل حتى تاريخ اليوم  حوالى 600 ألف إصابة اصابة أكثر من 27 ألف حالة وفاة.

أبرز الخطوات الوقائية

 سبابان أساسيان يؤثران على زيادة خطر الإصابة بعدوى فيروس كورونا:
1.    درجة التعرض للفيروس
2.    قدرات الجهاز المناعي

1.    درجة التعرض للفيروس:

هناك عدة ممارسات وعادات يمكن اتباعها من اجل الحد من تعرضنا للفيروس :
•    الحفاظ على النظافة الشخصية
•    غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون بالطريقة الصحيحة لمدة 20 ثانية على الأقل (الكفين، بين الأصابع، والأظافر)، بخاصة قبل الطعام، بعد العودة من أماكن عامة، ملامسة الاسطح، و استخدام الحمامات العامة
•    حمل  معقم لليدين دائماً
•    تجنب الأماكن المزدحمة
•    تجنب المصافحة مع الحفاظ على مسافة لا تقل عن مترين  عن الأشخاص
•    عدم مشاركة وعاء الطعام، كوب الشراب، أو المنشفة مع أي شخص
•    طهي الطعام جيداً لأن الطعام النيئ قد يكون ملوثاً بالفيروس
•    تجنب أكل اللحومات النيئة
•    تعقيم الخضار والفواكه بشكل فعّال قبل الطهي، التقطيع، أو الأكل. أولاً تغسل الفواكه او الخضار بالماء، ثانياً يتم تعقيمها بمعقم خاص للمواد الغذائية، ثالثاً يتم غسل الخضار والفواكه بمياه نظيفة قابلة للشرب. من الممكن استخدام معقمات المواد الغذائية التي تباع في الصيدليات والمحلات التجارية، مع اتباع التعليمات المرفقة عليها. الخلّ لا يقضي على فيروسات الانفلونزا، لا ينفع استخدامه كمعقم في هذه الحالة.
•    ازالة الأجزاء التالفة من الخضار والفواكه. من الأفضال ازالة قشرة الفواكه أيضاً

2.    قدرات الجهاز المناعي

هناك عدّة عوامل تساهم بتقليل خطر الاصابة بفيروس كورونا:
•    العوامل الجينية، إذ أنّ قدرات الجهاز المناعي مرتبطة بالجينيات. مع الأسف لا يمكننا التحكم بهذا العامل ولكن هناك عوامل أخرى أساسية بسعتنا استغلالها لنتجنب إصابتنا بفيروس كورونا
•    الحركة البدنية داخل المنزل، إذ إنّ الرياضة تساهم بتقوية الجهاز المناعي وتطويره وبالتالي  يصبح أكثر قدرة على مكافحة العدوى
•    نظام النوم السليم، اذ إن النوم السليم (۷ معدل ساعات نوم في الليل) ينظم الهورمونات في الجسم، فيساهم برفع الهورمونات التي تقوي المناعة ويخفض الهورمونات التي تضعف المناعة. أيضاً  يُؤثر النوم على خلايا الجهاز المناعي التي تقضي على الفيروس في حال  أصيب الشخص به.
•    التغذية السليمة، اذ أنّ قدرات الجهاز المناعي على مكافحة الفيروس مرتبطة بماذا نأكل. يمكن للأكل أن يساهم بتقوية الجهاز المناعي، أو إضعافه في حال كان الأكل غير صحي:
o    تجنب وجود أي نقص في المعادن أو الفيتامينات في الجسم (من خلال الحفاظ على نظام غذائي متوازن، ومن خلال تناول المكملات الغذائية الموصوفة مسبقاً من طبيب أو خبير رعاية صحية)
o    تناول اللبن يومياً لاحتوائه على بروبيوتيك (Lactobacillus Probiotics)، إذ يساعد على تقوية مناعة الجهاز الهضمي ويخفف من خطر الاصابة بعدوى فيروسية في الجهاز التننفسي كفيروس كورونا . ممكن استهلاك كابسولات بروبيوتيك (Lactobacillus Probiotics) التي تباع في الصيدليات
o    استهلاك كمية كافية من الخضار والفواكه المتنوعة يومياً (على الأقل ٥ حصص يومياً)
o    استهلاك الزنجبيل الاخضر (fresh) من دون سكّر أو أيّ محلّي نظراً لبعض الدراسات السابقة التي أثبتت دوره الفعّال كمضاد للفيروسات التي تصيب الجهاز التنفسي. لا يوجد إثباتات علمية حتى الساعة على مدى فعاليته لمكافحة كورونا.
o    استهلاك الشاي الأخضر من دون سكّر أو أيّ محلّي  (۲-۳ أكواب في اليوم)، إذ أإّ الدراسات العلمية السابقة أثبتت أنه مرتبط بعدوى فيرواسات التي تصيب الجهاز التنفسي ويخفف خطر الإصابة بها. لا يوجد إثباتات علمية حتى الحين على مدى فعاليته لمكافحة كورونا.
o    استهلاك كمية كافية من السوائل (۸-۱۰ أكواب يومياً)على أن يكون على الأ تقل نصف هذه الكمية  من الماء.
o    اعتماد نظام غذائي صحي ومتوازن بالقيمة الغذائية والسعرات الحرارية
o    تجنب تناول السكر المضاف والأطعمة التي تحتوي عليه (كالمشروبات الغازية، العصائر المعلَّبة، مواد التحلية المستخرجة من الذرة، وشراب الذرة مرتفع الفركتوز، عصير الفواكه المركَّز)
o    تجنب التدخين على انواعه
o    تجنب الاكثار من الكحول
o    تجنب الأنظمة الغذائية التي تهدف الى تخفيف الوزن.

وظائف شاغرة: مطلوب جرافيك ديزاينر متخصصين للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة

حالياً الأولوية لإعتماد نظام غذائي متوازن يحتوي على الكمية اللازمة من البروتيين، المعادن، والفيتامينات التي تقوي جهاز المناعة وتساعده على مكافحة العدوى

o     استهلاك الفيتامين D: يقوي جهاز المناعة، يزيد من قدرة خلايا الجهاز المناعي على مكافحة الفيروس، ويساهم بتنظيم انتاج مضاد للميكروبات التي تصيب الرئتين كفيروس كورونا. في فصل الشتاء لا يتعرض الاشخاص للشمس بشكل كافي وبخاصةٍ في هذه الاثناء نحن نلتزم بالحجر المنزلي، لذلك من الممكن استشارة طبيب مختص وسؤاله اذا باستطاعتكم استهلاك مكملات غذائية من الفيتامين D

استهلاك الفيتامين A: يساهم بتقوية جهاز المناعة و ينمي قدرته على مكافحة الفيروس. هو يدعم خلايا جهاز المناعة على مكافحة الفيروس. أبرز المأكولات التي تحتوي على فيتامين A: الحليب كامل الدسم، صفار البيض واللحومات العضوية كالكبد الاشخاص الذين يعانون من ارتفاع كوليستيرول في الدم، الأفضل عدم اكثار البيضوعدم تناول اللحومات العضوية)، المنتوجات النباتية التي تحتوي على البيتا كاروتين ( (ß-carotene الخضار الخضراء الورقية النيئة، الفاكهة والخضار الصفراء أو برتقالية اللون، عصير الجزر الطازج، الحبوب، والبقوليات.

استهلاك الفيتامين C.  أثبتت بعض الدراسات العلمية أن فيتامين C يخفف من حدة العدوى ومدة الشفاء تصبح أسرع. فيتامين C  موجود في الخضار الورقية الخضراء، بطاطا، فريز، حمضيات، فلفل، بندورة، بروكولي، واللحومات العضوية كالكبد(ينصح عدم تناول اللحومات العضوية من قبل الاشخاص الذين يعانون من ارتفاع كوليستيرول في الدم).استهلاك الفيتامين E: يساهم بتحسين استجابة خلايا الجهاز المناعي والقضاء على العدوى.  نجد هذا الفيتامين موجود في الزيوت النباتية، البذور، واللحومات العضوية كالكبد(ينصح عدم تناول اللحومات العضوية من قبل الاشخاص الذين يعانون من ارتفاع كوليستيرول في الدم).

استهلاك حمض الفوليك (Folic Acid/ Folate/ Vitamin B9):  نجده في الخضار الورقية الخضراء، الفواكه، البقوليات كالفاصولياء والبازيلااستهلاك الحديد:  نجده في اللحومات، الزبيب، البقوليات كالعدس، الفاصولياء، وبالبازيلاتناول الزنك:  نجده في اللحومات والبقوليات كالفاصولياء الحمراءاستهلاك السيلينيوم:  نجده في اللحوم البحرية، البيض، العدس، الخضار، الفواكه، الجوزاستهلاك المغنسيوم:  نجده بتنوع في الاطعمة النباتية والحيوانية. مثلا في الخضار الورقية الخضراء، في الفواكه، واللحومات

استهلاك حمض الاوميغا-۳ ((omega-3: يدعم ويقوي الجهاز المناعي، له دور مهم للشفاء من العدوى.  نجده في المكسرات، زيت الكانولا، بذر الكتان، سمك السلمون، السردين، التون البيض المعلب بالماء، الترويت، والقريدس. (ينصح باستلاكها مرتين في الاسبوع للأشخاص الذين يعانون من الضغط أو مشاكل في الكلى يرجى الانتباه الى كمية الاسماك المعلبة المستهلكة).

وظائف شاغرة: مطلوب اخصائيين تحريك فيديو انيميتور للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
KhabarTaza

مجانى
عرض