أمن وقضاء

غاضبون يُصعِّدون.. أُصيبَ خلالَ مداهمةٍ وتوفي لاحقًا

أقدم عددٌ من الشبّان على قطع طريق عام بعلبك – حمص الدولية، في بلدة مقنة بالإطارات المشتعلة، إحتجاجًا على وفاة الشاب ع. م. داخل احد مستشفيات المنطقة، إثر إصابته بطلق ناري خلال مواجهته عناصر دورية للجيش أثناء مداهمة في البلدة عصر أمس الأحد.

يُشار الى أنَّ قيادة الجيش ـــ مديرية التوجيه أعلنت في بيان أنه “بتاريخه، أوقفت دورية من الجيش في بلدة مقنة – بعلبك، شخصين مطلوبين بجرائم مختلفة بعد أن دهمت أحد المنازل، وقد حاول المدعوان (ع.م) و(ح.م) الفرار من الدورية ما اضطر عناصرها إلى إطلاق النار تدريجياً، الأمر الذي أدى الى إصابة المدعو (ع.م) وقد ضبط بحوزتهما كمية من المواد المخدرة”.

وأضافت، “تم تسليم المضبوطات الى المراجع المختصة، وبوشر التحقيق”.

وظائف شاغرة: مطلوب اخصائيين تحريك فيديو انيميتور للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
KhabarTaza

مجانى
عرض