سياسة إقليمية

وسط إجراءات إستثنائية… الأسد يستقبل ظريف

استقبل الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الاثنين، وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، وذلك بمجرد وصوله إلى العاصمة السورية دمشق، وسط إجراءات سلامة إستثنائية تجنبًا لانتقال عدوى فيروس كورونا.

وخلال اللقاء، أعرب الأسد عن “تعازيه لإيران والشعب الإيراني بالضحايا الذين سقطوا بسبب فايروس كورونا”، مبديا “أسفه لتحول هذا الوباء إلى مجال للاستثمار السياسي من قبل بعض الدول في الغرب، وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأمريكية”.

وأكد أن “أزمة كورونا فضحت فشل الأنظمة الغربية أولا، ولا أخلاقيتها ثانيا، لان هذا الوباء أظهر أن هذه الأنظمة موجودة لخدمة فئة معينة من أصحاب المصالح وليس لخدمة شعوبها”.

كما تناول اللقاء آخر مستجدات المسار السياسي ومن بينها اللجنة الدستورية وعملية استانا، وتطورات الأوضاع في الشمال السوري في ظل التعدي المستمر من قبل تركيا على سيادة وأرض الجمهورية العربية السورية، سواء باحتلالها المباشر للأرض أو من خلال زيادة عدد ما تسميه نقاطا للمراقبة والتي هي ليست سوى قواعد عسكرية فعليا.

اظهر المزيد

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
KhabarTaza

مجانى
عرض