اقتصاد دولي

قفزةٌ للنفط الأميركي

تعافت العقود الآجلة لخام برنت، الأربعاء، من أدنى مستوى لها في أكثر من 20 عاما وقفزت عقود الخام الأميركي بدعم من أحاديث مبدئية عن تخفيضات إضافية للإمدادات من منتجين في أوبك، وزيادات في المخزونات الأميركية جاءت أقل ترويعًا مما توقع البعض.

وشهدت تداولات النفط أكبر تقلبات في الأيام الماضية، فيما تؤثر التخمة المتنامية من المعروض على الأسواق مع هبوط حاد في الطلب وسط أوامر من الحكومات حول العالم إلى الناس بأن يلزموا منازلهم لوقف انتشار فيروس كورونا المُستجد.

وانزلقت العقود الآجلة للنفط الأميركي إلى عمق المنطقة السلبية، الاثنين، عندما أغلقت عند -37.63 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى لها على الإطلاق.

وأنهت عقود برنت جلسة التداول مرتفعة 1.04 دولار، أو 5.4 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 20.37 دولار للبرميل.

وفي وقت سابق من الجلسة هبط خام القياس العالمي إلى 15.98 دولار وهو أدنى مستوى له منذ يونيو 1999.

وظائف شاغرة: مطلوب جرافيك ديزاينر متخصصين للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة

وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط تسليم يونيو 2.21 دولار، أو 19.1 بالمئة، لتسجل عند التسوية 13.78 دولار للبرميل.

وواصل الخامان القياسيان كلاهما الصعود في التعاملات اللاحقة على التسوية.

ومنذ بداية العام، هبط برنت حوالي 65 بالمئة بينما هوى الخام الأميركي حوالي 75 بالمئة.

وظائف شاغرة: مطلوب اخصائيين تحريك فيديو انيميتور للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
KhabarTaza

مجانى
عرض