اقتصاد دولي

كورونا كبَّد الإمارات خسائر فادحة

كبَّدت جائحة كورونا السياحة الإماراتية خسائر فادحة، بسبب توقف الطيران العالمي وإجراءات الإغلاق التي اعتمدها جل بلدان العالم، فيما تذهب توقعات شركة “إس تي آر غلوبال” STR Global، المتخصصة في مجال الأبحاث الفندقية، إلى أنه من المحتمل أن يفقد نحو 30% من العاملين في القطاع الفندقي بدبي وظائفهم جراء تداعيات الأزمة.

وفق تقرير لوكالة Bloomberg الأميركية، الخميس 21 أيار 2020، فإن تجميد القطاع السياحي في البلاد سيستمر حتى شهر أيلول المقبل، حيث ستظل الغرف مغلقة، فيما يتجه عدد من المُلاك إلى تسريح العاملين من أجل تخفيف التكاليف، وقد تم تقدير عددهم بأكثر من 13 ألف مستخدم.

ويقول فيليب وولر، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في شركة STR Global، في مقابلة معه، إن قرابة 43 ألف غرفة فندقية، أي نحو ثلث العدد الإجمالي للغرف، ستظل مغلقة على الأرجح حتى شهر أيلول المقبل، وذلك بالنظر إلى لجوء معظم الملاك إلى توجيه الحجوزات لاستخدام عدد أقل من المنشآت لتوفير تكاليف التشغيل، في حين تشير تقديرات الشركة إلى أن القطاع يوظف نحو 40 ألف شخص.

وأضاف وولر أن التقديرات الخاصة بفقدان الوظائف تعتبر “الحد الأدنى”، و”إلا فإن الأمر سيستدعي من المالكين الأخذ من أموالهم الخاصة، وبينما قد يفعل البعض ذلك فإن كثيرين آخرين لن يستطيعوا تحمل تلك التكلفة”.

من الأعمدة الرومانية في فندق بلازو فيرساتشي إلى القباب العثمانية في منتجعات زعبيل سراي، بَنَت دبي مجموعة من المعالم لجذب السياح إليها، وتحتوي المدينة على نحو 120 ألف غرفة، وسوق شهدت معدلات إشغال من بين الأعلى في العالم لسنوات عديدة. غير أنه من بين الانتكاسات الأخرى ما أدى إليه الوباء من تأجيل معرض “إكسبو 2020” الدولي بدبي لمدة عام.

وكانت نسبة الإشغال قد انخفضت إلى نحو 23% منذ بداية شهرنيسان، فقد أدى الوباء العالمي إلى توقف صناعة السفر والسياحة في جميع أنحاء العالم، يبلغ متوسط الإشغال على مستوى العالم قرابة 20%، وهي نسبة أسهم فيها على الأغلب الطلبُ على سكن للعاملين بالقطاع الطبي والخاضعين للحجر الصحي.

أسهمت السياحة بنسبة 11.5% من الناتج الاقتصادي لدبي عام 2019، وبلغ عدد زوار المدينة 16.7 مليون سائح، وفقاً لبيانات الحكومة، وفي نهاية شباط، بلغت نسبة الإشغال 80%، بحسب تقديرات هيئة السياحة بالإمارة.

فيما قال المكتب الإعلامي لحكومة دبي في تغريدة: “تستأنف شركات الضيافة في دبي عملياتها بناءً على إرشادات إعادة الفتح الحكومية الصادرة خلال تلك الجائحة”، مشدداً على أن “قطاع الفنادق في دبي يتمتع بصحة جيدة، وهذه الاستراتيجية الحكيمة تهيئ الصناعة لعودة قوية فيما بعد أزمة كورونا”.

اظهر المزيد

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
KhabarTaza

مجانى
عرض