مال وأعمال

“شبح العتمة”.. 48 ساعة “مصيرية”

شدد رئيس تجمع أصحاب المولدات الخاصة عبده سعاده على أن أصحاب المولدات “لم يعد بمقدورهم الإنتظار أكثر”، مركزًا على وجوب تأمين مادة المازوت للمولدات بأسرع وقت ممكن، “وإذا لم يتم تأمين هذه المادة ستطفئ المولدات وندخل في نفق العتمة”.

وكشف في حديثٍ مع “ليبانون ديبايت” عن لقاءٍ عقده التجمع مع مستشار رئيس الحكومة، منوهًا بأن “الحكومة وعدتنا بإيجاد حلٍّ سريع في الـ48 ساعة القادمة لتوزيع مادة المازوت على المولدات بأسرع وقتٍ ممكن، وعند إنتهاء مهلة الـ48 ساعة، إما يخرج الدخان الأبيض أو الأسود”، لافتًا الى أن نتيجة الإجتماع كانت “نص هيك، نص هيك”.

وأكد عبده سعاده أنه في اليومين المقبلين، “ستستمر المولدات بعملها على قدر المستطاع وعلى قدر كمية المازوت الموجودة، ريثما نصل الى يوم الإثنين، فهو اليوم الحاسم بالنسبة لنا”.

وأشار الى أنه إذا بقي الوضع على حاله، “سيكونون بحلول العشرين من شهر تموز الجاري بعجزٍ تام عن متابعة تشغيل مولداتهم خاصة بظل شح المازوت وشرائه من السوق السوداء وتجاوز الصفيحة الـ 27 الف ليرة لبنانية علاوة على اكلاف غيار الزيت والفلاتر ثلاث مرات في الشهر وقطع غيار والصيانة محسوبة جميعها على سعر الدولار الاميركي الذي تجاوز التسعة الاف ليرة حتى بات البقاء والصمود في العمل أمراً مستحيلاً بظل تسعيرة ظالمة تلحق بأصحاب المولدات الخسائر الفادحة”.

وختم منوهًا بـ”المعاناة الكبيرة التي لم يعد بإستطاعة أصحاب المولدات تحملها، فالتقنين يتجاوز ال 23/ 24 ساعة وأحيانا على مدار الليل والنهار”.

وظائف شاغرة: مطلوب جرافيك ديزاينر متخصصين للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة
وظائف شاغرة: مطلوب اخصائيين تحريك فيديو انيميتور للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
KhabarTaza

مجانى
عرض