فيروس كورونا محلي

اعادة اقفال بعض القطاعات في لبنان، منها النوادي والمسابح والأسواق، ومنع إقامة بعض المناسبات والاحتفالات

أعلنت لجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائيّة لفيروس “كورونا”، في بيان، “أنّها عقدت اجتماعًا في السراي الكبير، برئاسة رئيسها الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع ​اللواء​ الركن ​محمود الأسمر​، وحضور مستشار ​رئيس الجمهورية​ للشؤون الصحية الدكتور ​وليد الخوري​، مستشارة رئيس ​الحكومة​ للشؤون الصحية الدكتورة بترا خوري، مستشارة رئيس الحكومة للعلاقات العامة ليلى حجازي و​ممثلين​ عن وزارات: السياحة، الصحة العامة، العمل، الخارجية والمغتربين، الداخلية والبلديات و​الزراعة​، نقيب أصحاب ​المستشفيات الخاصة​، نقيبة الممرضات والممرضين في ​لبنان​، أمين عام ​الصليب الاحمر اللبناني​ وعدد من الأطباء الإختصاصيين في المستشفيات الجامعية، حيث جرى تقييم الواقع الوبائي. وصدر عن الإجتماع التوصيات التالية:

1- ​وزارة الداخلية والبلديات​، ​وزارة الخارجية والمغتربين​ و​وزارة الأشغال العامة والنقل​ (المديرية العامة للطيران المدني – المديرية العامة للنقل البري والبحري) التعميم على جميع الوافدين إلى لبنان عبر الحدود (البرية، البحرية والجوية) وجوب إبرازهم لنتيجة فحص “PCR” سلبيّة تقلّ مدّتها عن مدّة 96 ساعة من تاريخ السفر، وذلك قبل حصولهم على بطاقة الصعود إلى الطائرة.

2- ​وزارة الصحة العامة​ بالتنسيق مع وزارة الخارجية والمغتربين بناءً على تقييم نتائج فحوصات الـ”PCR” للوافدين إلى لبنان، تحديد البلدان الّتي يعدّ فيها فحص الـ”PCR” المجرى غير معتمد في لبنان، على أن يخضع الوافدون إلى العزل داخل فنادق تحدّدها ​وزارة السياحة​ لهذه الغاية، وذلك لمدّة 24 ساعة لحين صدور نتيجة فحص الـ”PCR” الّذي أُجري في ​المطار​، ويتمّ خلال هذه المدّة تحديد موعد واسم المختبر الّذي سيجري فيه فحص الـ”PCR” الثاني المعتمَد، وتتولّى وزارة الداخلية والبلديات مراقبة التنفيذ وتعبئة المعلومات اللازمة الخاصة بكلّ حالة وإلزامهم بتحميل التطبيق الخاص بالوزارة المعد لمتابعة أوضاع الوافدين في مواجهة فيروس “كورونا”.

3- وزارة السياحة بالتنسيق مع وزارتَي الصحة العامة والداخلية والبلديات، العمل على تحديد فندق أو أكثر لاعتماده كمركز حجر للحالات الّتي تَظهر إيجابيّة على الوافدين غير اللبنانيّين، وذلك على نفقتهم الخاصّة، ورفعها للجنة لإتخاذ القرار المناسب.

4- وزارة الصحة العامة و​الصليب الأحمر اللبناني​، يتمّ توزيع ونقل المصابين بفيروس “كورونا” على ​المستشفيات الحكومية​ ضمن نطاق ​القضاء​ أو المحافظة المتواجد فيها.

5- التشديد على التزام كبار السن (فوق 60 سنة من العمر) لأماكن إقامتهم وعدم مغادرتها إلّا للضرورة القصوى مع تجنّب مخالطتهم.

6- نظرًا للواقع الوبائي المستجد والحالات الإيجابيّة الطارئة، وبالتوازي مع عدم التزام بعض القطاعات الاقتصاديّة والسياحيّة بالتدابير والإجراءات الوقائيّة لفيروس “كورونا” المعمّمة بهذا الخصوص، يقتضي العودة إلى المرحلة الرابعة من خطة إعادة فتح القطاعات مع بعض التعديلات، حيث سيتمّ إعادة إقفال بعضها لمدّة أسبوع اعتبارًا من تاريخ 27/7/2020، بهدف السيطرة على انتشار الوباء والتأكّد من حسن وصحّة التدابير الوقائيّة المعتمدة، وهي:

– الحانات والنوادي الليليّة
– مسابح داخليّة
– الحفلات اليوميّة الّتي تُقام في الشواطئ والمسابح
– الحفلات الفنيّة والسياحيّة على مختلف أنواعها
– المسارح و​صالات السينما​
– مراكز الألعاب الإلكترونيّة للأطفال وملاهي ​الأطفال​ (الداخليّة والخارجيّة)
– الصالات الرياضيّة
– الأسواق الشعبيّة
– المناسبات الدينيّة والإجتماعيّة (مجالس عزاء، ذكر، عمادة، حفلات، …. ) باستثناء حفلات الأعراس، على أن يتمّ التشدّد التام بالتباعد الاجتماعي والتدابير الوقائيّة ونسبة إشغال لا تتعدّى الـ50 بالمئة من القدرة الإستعابية لأماكن إقامتها، على ألّا يتجاوز العدد الإجمالي للحاضرين الـ50 في الأماكن المغلقة والـ150 في الأماكن الخارجيّة.

وتكليف الأجهزة المختصّة التشدّد بما يلي:
– مراكز ألعاب التسلية (50% من قدرتها الاستيعابيّة)
– ​المطاعم​ والمقاهي (50% من قدرتها الإستيعابيّة)

*الجهة المنفّذة: وزارة الداخلية والبلديات، وزارة الصحة العامة، وزارة الأشغال العامة والنقل (المديرية العامة للطيران المدني)، (المديرية العامة للنقل البري والبحري)، وزارة الخارجية والمغتربين، وزارة السياحة، ​وزارة العمل​، الصليب الأحمر اللبناني”.

التعليقات

اظهر المزيد

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
KhabarTaza

مجانى
عرض