علاجات بديلة

هل يجب تجنب تناول الأطعمة المجمدة بسبب كورونا؟ الخبراء يكشفون الإجابة

بدأت عدد من المخاوف الصحية الجديدة في الظهور مع انتشار فيروس كورونا المستمر في جميع أرجاء العالم، وآخرها تقارير حديثة أفادت أن مدناً صينية عثرت على آثار لفيروس كورونا على مجموعة من أجنحة الدجاج المجمدة من البرازيل وكذلك على الغلاف الخارجي لبعض المواد الغذائية المجمدة.

أثار هذا الأمر تساؤلات كبيرة حول ما إذا كان الطعام المجمد وتغليف المواد الغذائية تساهم في انتشار الفيروس، لكن بعض أشهر المراجع الصحية والمسؤولين أوضحوا عدم وجود دليل على انتشار فيروس كورونا عبر الغذاء.

وقال مايك رايان رئيس برنامج الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية في إفادة صحفية في جنيف: “يجب ألا يخشى الناس الطعام أو تغليفه أو تجهيزه أو توصيله…لا يوجد دليل على أن الغذاء أو السلسلة الغذائية تشارك في نقل هذا الفيروس. ويجب أن يشعر الناس بالراحة والأمان”.

كما قالت ماريا فان كيركوف، عالمة الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية، إن الصين اختبرت مئات الآلاف من الطرود و”وجدت عددًا قليلاً جدًا جدًا وأقل من 10 عليها الفيروس”.

وبالمثل، نصّت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) على موقعها على الإنترنت ما يلي:”حاليًا، لا يوجد دليل يشير إلى أن التعامل مع الطعام أو تناول الطعام مرتبط بـ COVID-19 …فيروس كورونا هو في المقام الأول فيروس يصيب الجهاز التنفسي وينتشر مباشرة من شخص لآخر عن طريق تبادل الرذاذ… وبالتالي، لا داعي للذعر أو نشر معلومات خاطئة حول انتشار كوفيد19 عب الطعام دون دليل”.

ومع ذلك، من المهم الحفاظ على النظافة الجيدة أثناء التعامل مع المواد الغذائية وتغليفها. يجب على المرء دائمًا غسل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل قبل تحضير الطعام أو بعد التعامل مع عبوات الطعام.

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
KhabarTaza

مجانى
عرض