سياسة محلية

وزير الصحة: ادعو الى اقفال عام لمدة أسبوعين قبل فوات الأوان

اعلن ​وزير الصحة​ ​حمد حسن​ انه “مع تخفيف ضوابط التعبئة العامة وعودة الحياة الى طبيعتها، ونتيجة عدم الاكتراث بهذه الضوابط، ظهر استهتار من الفرد والمجتمع وعدم الشعور بالمسؤولية، ولم يتم الاكتراث في كافة المؤسسات سواء في ​الدولة​ او في ​القطاع الخاص​ والمعني بها الاطقم الطبية وأماكن التجمعات وبقية المؤسسات”.

وأوضح حسن، في حديث لصحيفة “الديار”، انه “قد حصل انتشار كبير للوباء بعد الانفجار الضخم والمدمر في ​مرفأ بيروت​ في 4 آب، وهكذا وصلت الاعداد الى 600 مصاب كل يوم وعملنا على ضبط الوضع ب​الإصابات​، غير أن عدم الالتزام بتوصيات ​وزارة الصحة​ من وضع ​الكمامة​ الى غسل اليدين وكل ما يتعلق بالمحافظة على النظافة الشخصية أدى الى ارتفاع العدد وقفزه الى الذروة بعدد الإصابات والوفيات، وقد انتشر الوباء في صفوف المؤسسات العسكرية والأمنية والطبية والمدنية إضافة الى المعامل الصناعية الكبيرة”، داعياً الى اقفال تام لمدة أسبوعين ولتسقط كل الحسابات والمحاذير الاقتصادية وليكن اقفال عام لمدة أسبوعين لوقف التفشي”.

وشدد حسن على “ضرورة اعلان حالة طوارئ قابلة للتطبيق تؤدي للملمة ووقف الانتشار قبل فوات الأوان، وان تتحمل المؤسسات الاستشفائية مسؤولياتها امام المجتمع وعلى ​الأجهزة الأمنية​ التي ترعى قانون التعبئة العامة السهر على تطبيقه دون أي استثناءات”.

وظائف شاغرة: مطلوب اخصائيين تحريك فيديو انيميتور للعمل في شركة رائدة في بيروت | اضغط على الصورة ادناه لارسال السيرة الذاتية والأعمال السابقة

مكتب التحرير

مراقب صحفي | يقارب الأحداث والمواضيع بإلتزام وموضوعية دون تمييز وليس منحاز إلا لما هو الافضل لبناء مجتمع يقرأ ويميز بين الأخبار الحقيقية والاخبار المضخمة أو الموجهة. مقاوم وثائر للحق و الشعوب الكادحة المستضعفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
KhabarTaza

مجانى
عرض